من هو رئيس الدولة العربية الذي خطط ودبر لاغتيال الزعيم عادل إمام ؟.. لن تصدقوا ماهو السبب!
السبت 27 نوفمبر 2021 الساعة 05:55

نتطرق في تقرير اليوم نجم مصري شهير بل هو الأكثر شهرة ليس في مصر وحدها بل في العالم العربي كله ، تقرير اليوم عن النجم الكبير الزعيم عادل إمام  كما هو متعارف عليه أن لمشاهير الفن قصص مدهشة وحكايات مثيرة ، وما يجري خلف كواليس العمل الفني قد يكون أكثر إثارة وتشويقا من العمل الفني نفسه ، ويحرص المعجبون على متابعة أخبار نجومهم المفضلين ومتابعة تفاصيل حياتهم الفنية والشخصية على حد سواء .

 

 

تكملة الخبر في الأسفل

 


 

قد يهمك ايضاً

 

 

 

 

 

 

 


 

استطاع الزعيم عادل إمام أن يقدم على مدى مشواره الفني الطويل العديد من الأعمال الفنية الناجحة التي لاقت استحسان الجمهور وإعجابهم ورسمت البسمة على وجوه الكبار والصغار على حد سواء .  ومن أهم أعماله الفنية الناجحة فيلم ( الأفوكاتو ) ، والفيلم الشهير ( الإرهابي ) ، وفيلم ( طيور الظلام ) ، وقد قدم الزعيم عادل إمام العديد من المسرحيات الناجحة مثل مسرحية ( الواد سيد الشغال ) ومسرحية ( الزعيم ) ومسرحية ( بودي جارد ) وغيرها الكثير والكثير من الأعمال الفنية المتميزة .

 

 وستدهش عزيزي القارئ أن إحدى مسرحيات الفنان الكبير عادل إمام الناجحة كادت أن تتسبب له في ما لا يحمد عقباه وهي المسرحية الشهيرة " الزعيم " والتي استمر عرضها عدة سنوات وذلك لنجاحها الساحق .

 

 فقد اعتقد الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي أنه هو المقصود بمسرحية الزعيم وأن الفنان الكبير عادل إمام يسخر منه ، مما جعله يخطط لاغتياله .

 

 حيث أوضح الفنان وخبير الماكياج ( محمد عشوب ) أثناء خلال أحد اللقاءات التلفزيونية، حيث أكد على محاولة الرئيس الراحل "معمر القذافي" لاغتيال الفنان "عادل إمام" ، والسبب في ذلك أنه كان يعتقد أن الزعيم كان يسخر منه ويقلد أفعاله في مسرحية "الزعيم" في إطار كوميدي .

 

 وأكد عشوب " أن القذافي عندما أبلغه بعض رجاله بأن "عادل إمام" قام بعمل مسرحية كوميدية ساخرة ويقلد شخصيته، فاشتعلت النار في رأسه، وأرسل رجاله حتى يشاهدوا تلك المسرحية، وحينها أكدوا له ما قيل عن الزعيم وعندما تأكد القذافي من خلال رجاله عزم على الانتقام من الفنان الكبير عادل إمام لأنه يسخر منه كما يظن .

 

  فخطط بأن يطلب عرض مسرحية "الزعيم" على الأراضي الليبية، وحينها اتصلوا على "محمد عشوب" وعرضوا عليه طلب القذافي، وأبلغهم بأنه سيتواصل مع "الزعيم"وفرقته وسيرد عليهم، وعندما تحدث عشوب بالفعل مع مدير الفرقة اتفق معهم على سعر عرض الليلة، وتم الإتفاق على كل شيء وأخبروه بأنهم سيرسلون المقدم.

 

 وأكد عشوب أنه كان له صديق مقرب جدًا من المخابرات الليبية ومن القذافي شخصيًا، وفوجئ به يحذره من الموافقة على ذهاب الفنان " عادل إمام " إلى ليبيا لعرض المسرحية، وعندما سأله عن السبب أخبره بالمكيدة التي خططها له الرئيس الراحل .

 

 والجدير بالذكر أنه حاول الوصول إلى "عادل إمام" ليخبره بتلك الخطة ولكن لم يستطع الوصول إليه، وحينها تواصل مع وزير الإعلام الليبي وطلب منه أن يخبر "عادل إمام" بالحقيقة،وحينها وعده بإلغاء العرض إذا كان هناك خطراً على حياة الفنان، وعندما علم القذافي بقرار وزير الإعلام قام بحبسه، لأنه أفسد خطة الإغتيال وأفشلها.