امور معجزة لو فعلتها قبل النوم " غفرت لك جميع ذنوبك ولو كانت مثل أوراق الشجر "
الاربعاء 15 نوفمبر 2023 الساعة 11:32

إن الاسلام دين يسر وسهوله ، وليس بالشئ المعقد او الصعب ، ومن محاسن الدين الاسلامى أنّ العلاقة فيه بين العبد والربّ ليس فيها وسائط ، ولكنها علاقه مباشره يستطيع العبد التواصل مع خالقه بكل سهوله ويسر ، ومن سماحه الاسلام أيضا أنه لم يترك لنا باب مغلق أبدا ، فقد وضح لنا كيف تتواصل مع الله ، وكيف تلجأ اليه فى أصعب الاوقات ، وكيف تستعين به عندما تضيق بك الدنيا وتكثير عليك الذنوب ، وتظن أن لا وسيله للنجاه ، فترى باب الامل يفتح أمام عيناك من جديد ، وأن مازال هناك فرصه للعوده ، وأن الباب مازال مفتوح أمام الجميع مهما ثقل عليك الذنب .

وقد علمنا الرسول صلى الله عليه وسلم " أن باب التوبه مفتوح دائما ، وقد وضح لنا بعض الاشياء التى يجب إتباعها دائما حتى يغفر الله لنا كل ذنوبنا مهما كانت ، فقد ذكر فى الحديث الشريف " عَن أَبى سَعيدٍ رضى الله عنه عَن النبيّ -صلى الله عليه وسلم- قال‏:‏ ‏«مَنْ قالَ حِينَ يَأْوِى إِلى فِرَاشِهِ أَسْتَغْفِرُ الله العظيم الّذِى لا إلهَ إلاّ هُوَ الحَيّ القَيّومُ وَأَتُوبُ إِلَيْهِ ثَلاَثَ مَرّاتٍ غَفَرَ الله لَهُ ذُنُوبَهُ وإنْ كَانَتَ مِثْلَ زَبَدِ البحْرِ، وإِنْ كانَتْ عَدَدَ وَرَقِ الشّجَرِ، وإِنْ كَانَتْ عَدَدِ رَمْلِ عَالِجٍ وَإِنْ كَانَتْ عَدَدَ أيّامِ الدّنْيَا‏»‏‏، رواه الترمذى حديثٌ حَسَنٌ .

اقراء ايضاً :

 

وقد ذكر بعض الفقهاء فى تفسير هذا الحديث ، أن العبد عندما يقول استغفر الله العظيم الذى لا أله الا هو الحى القيوم " فهى صفه لله ومدح له وتعظيم فى شأنه جلا وعلا ، وعندما يقول " وأتوب اليه " فهنا العبد يلجأ الى ربه ويطلب من المغفره وأن يتوب عليه ، وعندما ذكر الرسول صلى الله عليه وسلم كلمه مثل ذبد البحر " وهنا المقصود أن الزنوب كثيره مثل رغوه الماء عندما تعلو الى الاعلى .

 

وقد وضح الفقهاء أن المقصود بهذا الحديث هو الرحمه العظيمه التى أرسلها الله لنا لكى نستعين بها على تكفير الزنوب ، وأيضا أن الزنوب مهما بلغت فإن فضل الله عظيم وأنه يغفر لمن يذكر هذا الدعاء قبل النوم ، وقد قال الله تعالى فى القرءان الكريم " وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ ۚ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ " وهذا الدليل الكبير على عظمه الدعاء ، وقيمته العظيمه فى حياه المسلم