إقبال فتيات سعوديات على هذا الأمر بعد وصول جورجينا للمملكة قد يؤدي لنتائج كارثية (فيديو)
الاربعاء 25 يناير 2023 الساعة 03:34

 هل لعارضة الأزياء جورجينا ردوريغيز دور في زيادة إقبال السعوديات على إجراء عمليات التجميل.. سؤالٌ طرح نفسه بشدة، منذ وصول صديقة النجم كريستيانو رونالدو برفقته إلى المملكة، مع انضمامه لصفوف نادي النصر. وبات وجود جورجينا في السعودية رفقة رونالدو، جاذباً لأنظار السعوديين والسعوديات، لدرجة أن الكاميرات تطارد صديقة الدون في كل مكان تتوجه إليه، لدرجة أنّ الأمر أثار حفيظة السعوديات أنفسهن.

كان صادماً أن كثيراً من السعوديين اتفقوا مع الرأي القائل إن جورجينا رودريغير، تسببت في زيادة الإقبال على عيادات التجميل، وذلك بعد إعجاب العديد من النساء بمظهرها، عقب وصولها المملكة.

اقراء ايضاً :

 

علمياً، أكّد استشاري التجميل الدكتور خالد الزهراني، أن وجود جورجينا تسبب في زيادة الإقبال على مراكز التجميل من قبل النساء السعوديات لإجراء عمليات تجميل.

 

وأضاف أن هناك ثقة تشكّلت لدى السيدات، في الأجهزة والتقنيات المستخدمة في عمليات التجميل، والنتائج الممتازة التي حققتها، موضحاً في حديثه لموقع أخبار 24 السعودي، أن فئة كبيرة من الذين يخضعون لعمليات التجميل بحاجة فعلية لعلاج علامات تقدم العمر أو تلك التي تظهر بالجسم بعد فقدان الوزن أو بعد عمليات التكميم، إضافة إلى الحاجة لإزالة آثار الحمل والولادة.

 

وأشار إلى أن كثيراً من السيدات يخضعن لعمليات التجميل بهدف التشبه بالمشاهير، مثل جورجينا، مؤكدًا أن هذه الفئة مهووسة بتلك العمليات، وبالتالي تتوقع كثيرٌ من السيدات أن الطبيب يمكنه أن يحوّل الواحدة منهن إلى نسخة من فنانة بعينها.

 

واعتبر أن هناك مشكلة تتمثل في موافقة بعض الأطباء على إجراء أي عملية نظير مقابل مالي، ما قد ينتج عنه نتائج كارثية مثل التشوهات والمشاكل الصحية، ومضاعفات أخرى كالالتهابات والنزيف وغيرها.

ونصح الزهراني الساعيات لتحسين الشكل، باختيار طبيب مختص في مثل تلك العمليات ولديه الخبرة الكافية في المجال.