دراسة جديدة تكشف مفاجأة بشأن خطورة وضع الهاتف على "الصامت"
الخميس 30 يونيو 2022 الساعة 04:48

حذرت دراسة جديدة أجراها باحثون في ولاية بنسلفانيا من أن جعل الهاتف في الوضع «صامت» يزيد من إدمان الهواتف الذكية وشملت الدراسة متابعة أكثر من 100 شخص و أن كتم الإشعارات قد يكون مؤلمً نفسيًّا، ويجعل المستخدمين يتفقدون هواتفهم أكثر من المعدل الطبيعي .

ووفقاً للدراسة التي نشرت في مجلة " Computers in Human Behavior " فإن إيقاف تشغيل الإشعارات يُعد أمرًا مرهقًا بشكل خاص لمن يعانون الخوف من الضياع و هي ظاهرة تجعل الأشخاص الذين يعانون منها يعتقدون في كثير من الأحيان بأن الجميع يستمتع أكثر منهم .

 

تكملة الخبر في الأسفل

 


 

قد يهمك ايضاً :

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 

وتأتي هذه الظاهرة نتيجة ظاهرة أخرى تسمى الحاجة إلى الانتماء، وتتمثل في حاجة الإنسان البيولوجية للشعور بأنه جزء من مجموعة، وأنه على علاقة مع أشخاص آخرين، وفقاً لموقع "الإمارات اليوم".

 

وقال المؤلف الرئيس وهو طالب دكتوراه في جامعة ولاية بنسلفانيا مينجكي لياو، ، إن النتائج تشير إلى أن إيقاف تشغيل الإشعارات يسبب إزعاجًا نفسيًّا أكبر لمستخدمي الهواتف المحمولة.