هند القحطاني تشعل مواقع التواصل الاجتماعي وتعلن ان حياتها في خطر .. هناك من يهددني بالموت
الخميس 26 مايو 2022 الساعة 05:26

أكدت الناشطة السعودية هند القحطاني عدم نيتها بـ العودة إلى بلدها الأم في الوقت الحاضر، وأوضحت أسبابها في ذلك، مبينة أن تبعات الأمر لن تكون سارة لها بـ المجمل ومن الممكن أن تندرج التداعيات في إطار المصائب.

وقالت في فيديو صوتي، خرجت به عبر حسابها الرسمي في أحد التطبيقات الاجتماعية أنها لاتستطيع العودة إلى وطنها، بسبب إجماع أفراد عائلتها على الاقتصاص منها على هامش تحررها البعيد عن عادات وتقاليد المجتمع.

 

تكملة الخبر في الأسفل

 


 

قد يهمك ايضاً :

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 

حيث علقت:" ما أقدر حالياً ولا في المستقبل القريب.. عشان زي ما قلت لكم الذكور في العائلة.. قد أجمعوا أمرهم يسووا لي مصيبة.. احتمال صل لشيء كبير.. ما أقدر أقول أكثر من كذا.. إنتوا فهمتوا.. وأقلها أقلها.. أخف الضررين يأخذون عيالي مني.. لامحالة بـ يأخذون عيالي..".

وعن كيفية قدرتها على تخطي أفراد عائلتها والخروج عنهم والتمرد على عاداتهم، أكدت هند أنها تلقت الأذى منهم على مر سنوات حياتها في المملكة العربية السعودية، معلقة:" الشق الثاني من السؤال كيف قدرتي تتخطيهم.. قدرت أتخطاهم لأن كلهم أذوني..".

 

ردود الفعل على تصريحات هند القحطاني

وتباينت ردود فعل النشطاء على تصريحات المدونة الشهيرة، حيث لمس البعض فيها ألماً ناجماً عن الكبت والتسلط وبرروا تمردها بـ الإشارة إلى ماضيها مع أسرتها، وشجعوها على البقاء رفقة أبنائها بعيداً عن أفراد أسرتها، في حين دعا لها ولأفراد عائلتها بـ الهداية والرحمة ولم شملهم على خير.

ومما جاء في تعليقات النشطاء على المنشور المتدوال عبر السوشيال ميديا:" دام هي مرتاحة في حياتها ومع عيالها وبعيد عن إخوانها اللي سببوا لها الأذى هذي أهم شي"، و" غيش اللي وصلها لكذا"، و" شكوا راجعة دبقي بـ مكانك حبيبتي".

و" الله يهديها ويردها رد جميل لدينها وأهلها ويجمع شملهم ويألف بين قلوبهم ويحسن تدبيرهم"، و" بدل محد يسبها ادعوا لها.. محد يدري وش ظروفها وكيف كانت عايشة لازم ما ننفذ أحكام إعدام بـ الناس وحنا ما عشنا حياتهم"، و" أحس هند جداً طيبة.. بس ممكن الحياة غرتها.. نسأل الله لها ولنا الهداية".