عروسة حسناء تطلق صرخات مدوية وعندما اقتحمت الشرطة غرفتها كانت المفاجأة التي لم يتوقعها أحد
الخميس 26 مايو 2022 الساعة 03:29

قضى عريس يمني، ليلته الأولى في السجن، بعد أن ضبطه عناصر الأمن الجنائي في أحد الفنادق بمحافظة تعز، بعد سماع صوت صراخ زوجته الذي امتد لساعات.

وفي التفاصيل، سمع موظفو أحد الفنادق في التربة بتعز، صراخ عروس داخل إحدى الغرف التي استأجرها رجل في عقده الخامس من العمر، لقضاء شهر العسل مع زوجته الثانية.

 

تكملة الخبر في الأسفل

 


 

قد يهمك ايضاً :

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 

فأبلغ أحد الموظفين الأمن، لتأتي مجموعة من العناصر وتقتحم الغرفة، بعد كسر الباب، ليجدوا العريس مستلقياً على السرير ويغط في نوم عميق في حالة أشبه بالغياب عن الوعي، بينما كانت الزوجة تصرخ من الحمام طالبة المساعدة، ليكتشفوا أن زوجها أقفل عليها الباب وحبسها، بحسب وسائل إعلام محلية يمنية.

 

ونقل شهود عيان أن أفراد البحث أيقظوا العريس وهو في حالة ذهول من تواجد الأمن وموظفي الفندق داخل غرفته، مشيرين أن العناصر الأمنية اقتادوه وزوجته إلى مركز البحث، وبعد حجز العرسان والتحقيق معهما تم ترحيلهما إلى النيابة التي أفرجت عنهما لعدم وجود قضية جنائية تستحق أن تأخذ مساراً قضائياً.

 

وعن الأغرب في القضية، أن عناصر الأمن الذين فتشوا غرفته تورطوا بسرقة مبلغ "لا بأس به" من العريس، الذي رفع عليهم لاحقا دعوى قضائية!