ورد للتو : ظهور مفاجئ للوائين الصبيحي وفيصل رجب بعد انقطاع اخبارهما اعواما في معتقلهما
الخميس 25 نوفمبر 2021 الساعة 06:24

سجل اللواء الركن محمود الصبيحي، وزير الدفاع الاسبق، واللواء فيصل رجب، الاسيرين لدى مليشيا الحوثي الانقلابية، ظهورا مفاجئا، بعد غياب عن الواجهة والمشهد الاعلامي، استمر اكثر من عامين، عبر اتصال باسرتيهما لطمأنتهما على صحتهما.

وكشفت أسرتا الأسيرين وزير الدفاع السابق اللواء ركن محمود الصبيحي والقائد العسكري اللواء فيصل رجب، عن تلقيهما اتصالات من الرجلين، الذين وقعا بأسر الحوثيين في 2015م، خلال معارك عدن، قبل انسحاب الحوثيين منها في يوليو 2017م. 


قد يهمك ايضاً


 

أكد هذا، هيمان، نجل اللواء محمود الصبيحي، في منشور على حائطه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي، أعلن إنهم “تلقوا اليوم اتصالاً هاتفياً من والدهم الأسير لدى المليشيا الحوثية”. معبرا عن سروره بتلقي الاتصال، حدا يعجز عن وصفه، حسب قوله.

 

وقال هيمان: “أحيانًا تفرحنا الحياة لدرجة اننا لا نستطيع ان نعبر عن هذا الفرح، سعادتي اليوم كبيرة، وكبيرة جداً ولا يمكن وصفها تتبخر الكلمات عندها وتضيع العبارات ولا أستطيع التعبير عنها”. مؤكدا أن سماع صوت والده باتصال هاتفي قد اعاده إلى الحياة.

 

مضيفا: “كان سماع صوت والدي في اتصال هاتفي قبل لحظات أعادني للحياة من جديد وأشرقت الشمس في سمائي التي كانت مظلمة منذ أعوام، نبرات صوته مازالت هي التي فارقتني من سنين ولم تتغير، حفظك الله يا ابي وأعادك سالم معافى”.

 

من جانبه، أوضح رجب فيصل رجب :”الحمد لله حمدا كثيرآ اليوم بفضل الله تعالى وحده، اتصل بنا الوالد حفظه الله بعد سنين طويلة من الأسر طمنني عن صحته بأنه بخير هو ورفاقة وأرسل لي رسالة ان أطمن كل محبيه بانه بخير وبصحه وعافية وأن لا ينسوه من الدعاء”.

 

مضيفا في منشور على حائطه بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” : نحمد الله على سماع صوت الوالد. شعور وكأن الله قد بعث الروح من جديد في داخلي” اللهم لك الحمد والشكر”. كما شكر كل المهتمين باحوال والده ويسألون عنه دائما، وطمأنهم أنه بخير.

 

يشار إلى أن وزير الدفاع اللواء الركن محمود الصبيحي والعميد الركن فيصل رجب ووكيل الأمن السياسي ناصر منصور هادي، والقيادي في حزب الإصلاح السياسي البارز محمد قحطان، مشمولين بالقرار الأممي 2216، الذي يلزم مليشيا الحوثي بالإفراج عنهم.