إعلان الطوارئ في صنعاء واستنفار الحوثيين بالشوارع.. الوضع يخرج عن السيطرة
الأحد 21 نوفمبر 2021 الساعة 09:20

كشفت مصادر مطلعة في العاصمة المحتلة صنعاء، ليل السبت - الأحد - عن إستنفار المليشيات الحوثية وإعلان حالة الطوارئ مع إنتشار المسلحين في الشوارع بشكل كبير غير مسبوق.

وقالت المصادر لنافذة اليمن، إن العاصمة المحتلة صنعاء تشهد منذ ساعات قليلة حالة استنفار كبيرة، وسيارات تجوب شوارع المدينة بمكبرات الصوت تطالب المواطنين إلى الخروج والمشاركة بالقتال معهم بعد الانهيارات الواسعة التي ضربت صفوف المتمردين في الساحل الغربي. 


قد يهمك ايضاً


 

كما أجبر المتمردون، عقال الحارات وخطباء الجوامع في صنعاء، على تجهيز كشوفات تضم أسماء الشباب والأطفال الذين سيتم نقلهم إلى جبهات الساحل الغربي خلال وقت قصير، طبقا للمصادر ذاتها.

 

ولفتت المصادر إلى قيام المشرفين الحوثيين في صنعاء بإرسال عدد كبير من المواطنين إلى جميع المستشفيات للتبرع بالدم، بعد خروج الوضع على السيطرة.

 

وتكبدت المليشيات الحوثية خلال الأربع الأيام الماضية، خسائر بشرية وجغرافيا كبيرة، في المناطق التي كانت تسيطر عليها في محافظات تعز والحديدة وإب نتيجة الزحف المتواصل للقوات المشتركة التي أطلقت عمليات عسكرية مفتوحة في المناطق الخارجة عن اتفاق استوكهولم.

 

مصادر طبية في صنعاء، أكدت لنافذة اليمن، إن المليشيات الحوثية أجبرت جميع الطواقم الطبية في المستشفيات العامة والخاصة، على الحضور من منازلها، وذلك مع ازدياد كبير في أعداد الجرحى والقتلى القادمين من جبهات الساحل الغربي.

 

وأكدت المصادر وصول الآلاف القتلى والجرحى إلى مستشفيات ذمار وصنعاء خلال الساعات الماضية، بينهم قيادات كبيرة تم نقلهم إلى مستشفى 48 والعسكري والكويت.

 

وكانت القوات المشتركة قد أطلقت في الأربع الأيام الماضية، عملية عسكرية واسعة باتجاه مديريات غرب محافظة تعز وجنوب الحديدة ومحافظة إب تمكنت من خلالها إحراز تقدم ميداني واسع مع استمرار زحف القوات في عدة محاور حتى هذه اللحظة.