في فاجعة جديدة وغريبة.. هذا ما فعلته فتاة يمنية ”مدللة” بوالديها وشقيقها
الأحد 19 سبتمبر 2021 الساعة 11:38

أقدمت فتاة يمنية "مدللة"، امس السبت، على قتل وإصابة والديها وشقيقها؛ في فاجعة جديدة وغريبة، هزت منطقة حجر سنوان التابعة لعزلة البيرين، مديرية المعافر، محافظة تعز.

وقالت مصادر محلية أن فتاة في ربيعها السابع عشر قامت بتصفية والدها وإصابة والدتها وشقيقها بجروح خطيرة، ادخلا على إثرها العناية المركزة بأحد مستشفيات المحافظة. 


قد يهمك ايضاً


واضافت المصادر أن الفتاة دخلت غرفة نوم والدها "بشير سفيان عبدالعزيز"، وقامت بإطلاق النار عليه من سلاح مسدس، ما أدى إلى مقتله على الفور .

 

واكدت المصادر ان الفتاة اتجهت بعد ذالك إلى صالة إستقبال الضيوف، وصادفت شقيقها "بشار بشير سفيان عبدالعزيز"، الذي حاول أخذ السلاح لكنها باشرته بإطلاق النار وأصابته بجروح خطيرة.

 

ولفتت المصادر إلى تحرك الفتاة بعد أن أصابت شقيقها ذهبت باتجاه والدتها وصوبت نحوها طلقتين في البطن دخلت على إثرها العناية المركزة في مستشفى الصفوة.

 

يأتي ذلك بعد أسبوع من أحتفال أسرتها بذكرى ميلادها، وقيام والدها بتعليمها لقيادة السيارة والرماية.