نجل الشيخ سلطان البركاني يضع حداً للحملة التي تستهدف والده ويعلق عليها بهذه الطريقة
الخميس 22 يوليو 2021 الساعة 00:40

علق نجل الشيخ سلطان البركاني رئيس مجلس النواب على المقطع المتداول لوالده والذي ظهر فيه  وهو في حفل برفقة أولاده ، يحتفل بطريقة خاصة وعفوية. 

وقال معاذ سلطان البركاني معلقًا على الفيديو المنشور عبر صفحته بفيس بوك رصده "  " إنه "أمر محزن ومخزٍ بنفس الوقت أن يصل السقوط الأخلاقي بالبعض إلى الدخول بالخصائص الخاصة للناس والتجسس على أفراحهم وأتراحهم واتخاذها مادة للمكايدات وتصفية الحسابات السياسية".  


قد يهمك ايضاً

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 وأضاف البركاني "الفيديو الذي يتداولونه اليوم، حفل خاص بعيد ميلاد والدي أقمناه على هامش عرس إخواني مصعب وحسام في يوليو 2018 مباشرة حيث تجمع الأبناء والأحفاد في منزل الوالد من صغيرهم ابني سلطان إلى بقية الأبناء والأحفاد وأبناء الأخوات، وأحببنا أن نشعر والدنا باهتمامنا به، وأصررنا عليه أن يحتفل بعيد الميلاد قبل شهر من تاريخ ميلاده لنفرح قبل سفر من جاؤوا للمشاركة بالعرس من أبناء وأحفاد و أن يتصور معنا للذكرى التي لاتتكرر كثيراً في العمر لكونه لم يحتفل بعيد ميلاد في حياته". 

لافتًا "لكن النفوس الحاقدة اللئيمة اعتقدت أنها حصلت على كنز ثمين يمكنها به الاساءة لوالدي الشيخ سلطان البركاني بالكشف على أنه إنسان يفرح مثل بقية الآباء !! ومن قال إن الشيخ سلطان وهو الرجل الملتزم دينًا وخلقًا، انسان لايفرح مع أبنائه ولا يحتفي معهم بفرحهم وهو أمر طبيعي لا يعيب مطلقًا فيحول الحاقدون ومرضى النفوس مجاملته لأبنائه دليل إدانة وأين هم من حديث "إذا خلونا صبونا". 

وأردف قائلًا "لكن النفوس التي أعماها الحقد اعتقدت خطأ أنها سددت هدفاً ضد والدي وهي في الواقع كشفت كم هي تافهة وصغيرة". 

واختتم معاذ البركاني منشوره بقوله "حسبنا القول (قل موتوا بغيضكم لن تنالوا شئيا)".

ورفض ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي حملة التشويه غير المبررة على رئيس مجلس النواب، مؤكدين أن من حق الشيخ البركاني الإنسان أن يحتفل بالمناسبات السعيدة الخاصة به وبأبنائه وأحفاده، داعين الجميع إلى عدم الانجرار خلف الحاقدين وأمراض النفوس.