قرار مفاجئ لحكومة الرئيس هادي قد يدمر الاقتصاد اليمني ويلحق بالعملة اليمنية خسائر فادحة
الجمعة 22 يناير 2021 الساعة 19:00

 

 .

 

 

 

لمتابعتنا على تيليجرام 

 

https://t.me/yemen2saed

قالت الحكومة اليمنية، التاؤعة للرئيس هاد امس  الخميس، إنها طلبت من صندوق النقد الدولي تسهيل الحصول على قروض لدعم اقتصاد البلاد، الذي تضرر بشدة جراء الحرب المستمرة منذ 7 سنوات.

جاء ذلك في تصريحات لوزير المالية سالم بن بريك، خلال لقائه افتراضيا مع المدير التنفيذي الجديد لصندوق النقد الدولي محمود محيي الدين، وفق وكالة الأنباء اليمنية الرسمية "سبأ".

(وهو ما  يدفع  باالاقتصاد اليمني الى الانهيار ويخفض قيمة العملة الوطنية "الريال ")

 

وقالت الوكالة إن ابن بريك أعرب، خلال اللقاء، عن أمله في العمل مع المدير التنفيذي الجديد لصندوق النقد الدولي، لمواصلة الخطط والبرامج المشتركة.

كما أعرب عن ثقته في تفهم المؤسسة المالية الدولية لظروف اليمن، وما يمر به من تحديات تستوجب مساندة الحكومة الجديدة، وتسهيل حصولها على القروض لدعم التعافي الاقتصادي.

ودعا الوزير اليمني صندوق النقد الدولي إلى دعم جهود الحكومة في خطتها لتطوير أداء المالية العامة للدولة.

 

ووفقا للوكالة، تطرق بن بريك أيضا خلال اللقاء إلى التحضيرات التي تقوم بها وزارة المالية لاجتماع المانحين، لعرض أولويات واحتياجات الوزارة، وطلب المساندة في توفير الدعم الفني والمالي لمواجهة هذه الاحتياجات.

ويشهد اليمن للعام السادس حربا عنيفة أدت إلى خلق واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية بالعالم، حيث بات 80% من السكان بحاجة إلى مساعدات إنسانية، ودفع الصراع الملايين إلى حافة المجاعة.

المصدر: "سبأ"