الليلة صقيع البرد "الذابح" يبلغ ذروته
السبت 16 يناير 2021 الساعة 04:22

أعلن مركز الارصاد الجوية وفلكيون يمنيون أن الاجواء الباردة في اليمن منذ اسبوعين، تبلغ ذروة الصقيع "الذابح" اعتبارا من منتصف ليل الجمعة. محذرين من اشتداد البرد وداعين لأخذ الاحتياطات اللازمة.


وحذر المركز الوطني للأرصاد الجوية في نشرته الجوية الجمعة، من "استمرار الأجواء الباردة إلى شديدة البرودة". ولم يستبعد تشكل الصقيع في عدد من المناطق المرتفعة خلال الـ 24 ساعة المقبلة..

 

 

 

لمتابعتنا على تيليجرام 

 

https://t.me/yemen2saed


مركز الارصاد الجوية، قال في نشرته الجوية: إن "الأجواء ستكون باردة إلى شديدة البرودة ولا يستبعد تشكل الصقيع على الأجزاء المرتفعة من محافظات صعدة، عمران، صنعاء، ذمار والبيضاء.


مضيفا: "بينما ستكون الأجواء باردة على المناطق المرتفعة من محافظات إب، تعز، لحج، أبين، شبوة وحضرموت، وعلى المناطق الصحراوية، أثناء ساعات الليل والصباح الباكر".


وحذر المركز المواطنين من "التدني الحاد في درجات الحرارة الصغرى". داعياً  "كبار السن والأطفال والمرضى والعاملين أثناء الليل وساعات الصباح الباكر إلى أخذ الاحتياطات اللازمة للوقاية من صدمات البرد الشديدة".


كما حث المركز الوطني للأرصاد الجوية في نشرته التحذيرية، الجمعة، "المزارعين ورعاة المواشي والنحل على حماية محاصيلهم الزراعية ومواشيهم ومناحلهم من آثار البرد الشديد".


ودعا مرتادي البحر وربابنة السفن وخاصة الصغيرة منها، إلى أخذ الاحتياطات اللازمة من اضطراب البحر وارتفاع الموج في الأجزاء الجنوبية من السواحل الغربية ومدخل باب المندب.


موضحا في ختام نشرته التحذيرية أن "أدنى درجات الحرارة المسجلة صباح الجمعة بلغت 0.5 في عمران ، 1.2  في ذمار، 1.4 في صنعاء، 6.9 في سيئون، 7 في إب، 8 في عتق، 9 في السدة".


وكشف الخبير الدولي في الفيزياء الفلكية عدنان الشوافي، عن موجة صقيع هي الأشد، تستمر حتى نهاية الأسبوع القادم، ستكون ذروتها الجمعة. مؤكدا أنها "أقوى موجة برد تؤثر على اليمن منذ دخول شتاء هذا العام".


وقال الفلكي الشوافي في منشور على حائطه بموقع "فيس بوك" الجمعة: يتوقع اضطراب وتذبذب في درجة حرارة الهواء الصغرى من مساء اليوم حتى الجمعة القادمة 22 يناير 2021 ارتفاع وانخفاض بحدود درجة إلى درجتين".


مضيفا: "عوامل الطقس الآخرى من رطوبة وغطاء سحابي ورياح، يتوقع أن تكون في الاتجاه المساعد على زيادة اشعاع الأرض ليلاً ما يعمل على انخفاض درجة حرارة التربة والنباتات بسرعة ويجعل درجة حرارة سطح الأرض شديدة البرودة".


وأشار إلى أن درجة حرارة سطح الارض ستكون "بفارق كبير عن حرارة الهواء الصغرى المتعارف عليها والتي تاخذ في الاعتبار ارتفاع 2 متر فوق سطح الأرض ولا تأخذ تاثيرات تلك العوامل الاخرى".


الفلكي الشوافي دعا المزارعين إلى أخذ الحيطة والحذر من موجة الصقيع حتى لا تتضرر مزروعاتهم (ضريب). ناصحا المزارعين بأن لا يعتمدوا فقط على الاسترشاد بدرجات الحرارة، خصوصاً إذا الرياح ساكنة والسماء صافية".


كما دعا جميع المواطنين إلى "توخي الحذر من الاجواء الباردة، خصوصاً الاطفال وكبار السن والعاملين في الاماكن المكشوفة ليلا والصباح الباكر، وكذلك رعاة الماشية والنحالين". واتخاذ الاحتياطات اللازمة.


وكان الفلكي اليمني عدنان الشوافي أوضح في منشور سابق على حسابه فيس بوك، أن الاجواء التي تصل الى حد التاثير على النبات أو حتى تقترب من التأثير على النبات تكون شديدة البرودة على الانسان والحيوان". 


يشار إلى أن درجات الحرارة انخفضت في عدد من المدن اليمنية والمحافظات الجبلية صباح الأربعاء إلى مستوى قياسي يبعد درجة واحدة عن الصفر، ما تسبب في تساقط البرد والثلج وتجمد الندى والمياه وتشكل جليد.