حاضرون أم غائبون.. عالم بارز يحسم الجدل حول الكائنات الفضائية
الثلاثاء 5 يناير 2021 الساعة 06:46

كثرت الأحاديث مؤخرًا عن وجود الفضائيين بين البشر، ولكن عالم بريطاني بارز أطلق تصريحا صادما مفاده بأن كوكب الأرض صامت وغير مأهول؛ لأن الفضائيين ببساطة لا وجود لهم.

وصدم عالم الفيزياء الفلكية البروفيسور "جيريانت لويس"، 51 عامًا ، أصحاب نظريات وجود الفضائيين بيننا، بقوله إن البشر قد يكونون أشكال الحياة الوحيدة الموجودة، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ستار" البريطانية..

 

 

 

لمتابعتنا على تيليجرام 

 

https://t.me/yemen2saed

 

جاء هذا التصريح قبل الإطلاق المخطط له في أكتوبر لتلسكوب "جيمس ويب" الفضائي بقيمة 7.5 مليار جنيه إسترليني، والذي سيسمح JWST للعلماء برؤية الكواكب البعيدة بتفاصيل جديدة وتحليل غلافها الجوي بحثًا عن علامات الحياة.

 

وحذر "جيريانت" المولود في ويلز ، والذي يدرس في معهد سيدني لعلم الفلك في أستراليا ، من أن رواد نظريات الفضائيين قد يصابون بخيبة أمل.


وقال: "الحصول على كيمياء الغلاف الجوي لا يكشف ما إذا كانت هناك حياة على كوكب ما ، لكنه سيعطي فكرة جيدة عن مدى قسوة البيئة أو مدى صداقتها."

 

وقد أدت أفضل البيانات حتى الآن من تلسكوب "كبلر" التابع لناسا - إلى تقديرات بنحو 300 مليون كوكب صالح للسكن في مجرتنا.

 

فيما ادعى معهد Seti الأمريكي - البحث عن ذكاء خارج الأرض، أن العديد من الكائنات الفضائية  من المحتمل أن يكون في غضون 30 سنة ضوئية من نظامنا الشمسي، لكن "جيريانت" يقول إن فرص مواجهة البشر للحياة الذكية تظل ضئيلة، وأضاف: "تعريف عالم الفلك للسكنى لا يعني بالضرورة أنه مكان تريد أن تسكنه.. يبدو أن الكون صامت وغير مأهول بالسكان، ربما هذا لأنه ببساطة كذلك".