اتصالات ساخنان.. الرئيس هادي يصدر توجيهات عاجلة بشأن مارب "مهما كانت التضحيات"
الأحد 22 نوفمبر 2020 الساعة 05:29

أجرى رئيس الجمهورية القائد الاعلى للقوات المسلحة، عبدربه منصور هادي، اتصالين ساخنين، مع وزير الدفاع الفريق ركن محمد المقدشي ورئيس هيئة الأركان العامة الفريق ركن صغير بن عزيز، بشأن تطورات الاوضاع في مارب.

ونقلت وكالة الانباء اليمنية الحكومية (سبأ) عن اتصالي الرئيس هادي أنه “استمع الرئيس هادي من وزير الدفاع ورئيس الأركان إلى “مستجدات الأوضاع في الجبهات والبطولات التي يسطرها أبطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية وبدعم واسناد من طيران تحالف دعم الشرعية في اليمن”..

 


 

قد يهمك ايضاُ

 

 

 

 

 

 


 

لمتابعتنا على تيليجرام 

 

https://t.me/yemen2saed

 

حسب الوكالة، فقد “شدد الرئيس هادي في اتصاليه ليل السبت بوزير الدفاع ورئيس هيئة الاركان العامة على الالتزام بالخطط العسكرية في مسارح العمليات وتحديثها وفق للمستجدات وبما يمكن من القضاء على ميليشيا الحوثي الانقلابية”.

 

وأشاد الرئيس هادي ببسالة وتضحيات أبطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في مختلف جبهات العزة والكرامة ضد الميليشيات. مؤكداً أن “النصر حليف القوى الجمهورية مهما كانت التضحيات وأن اليمن لن يعود لعصور الإمامة”.

 

وحمل الرئيس وزير الدفاع ورئيس هيئة الأركان نقل تحياته الى ابطال الجيش الوطني، معبراً عن تقديره لدور الأشقاء في تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية والجهود المبذولة في استعادة الدولة ودعم المناطق المحررة”.

 

من جانبهما، أكد وزير الدفاع ورئيس الاركان للرئيس هادي أن “معنويات أبطال الجيش الوطني مرتفعة وعلى اتم الاستعداد لتنفيذ الأوامر العملياتية بما يؤدي الى القضاء على الميليشيات واستعادة الدولة ومؤسساتها الشرعية”. حسب “سبأ”.

 

يشار إلى أن مليشيا الحوثي استطاعت بعد معارك عنيفة طوال 3 ايام، احداث اختراقات في مديريتي مدغل وصرواح، واقتحام معسكر ماس، بعد انسحاب قوات التحالف منه، وسحب الاسلحة الثقيلة والآليات، وموجهات مع وحدات الجيش.