اتهامات لرئيس هيئة الأركان وقيادة التحالف بالوقوف وراء سقوط معسكر ماس الاستراتيجي بمأرب
الأحد 22 نوفمبر 2020 الساعة 08:30

حمل مصدر عسكري رفيع في المنطقة العسكرية السابعة رئيس هيئة الأركان العامة الفريق صغير بن عزيز، وقيادة التحالف مسؤولية سقوط معسكر ماس الاستراتيجي بمحافظة مأرب شرق اليمن .
وقال المصدر العسكري الذي تحفظ عن ذكر اسمه بأن قيادة المنطقة العسكرية السابعة رفعت أكثر من مرة بتوفير الدعم العسكري لضباط وأفراد المنطقة وألويتها العسكرية لرئاسة هيئة الأركان العامة ولغرفة العمليات المشتركة.
وأضاف المصدر: “لقد فوجئنا بعدم مبالاتهم رغم أننا حذرنا مرارا بأن مليشيا الحوثي سيسقطون معسكر ماس الاستراتيجي بأيدهم إذا لم يتم توفير الدعم”.

وبين المصدر بأنه عندما أصرينا على توفير التعزيزات تم إرسال بضعة كتائب عسكرية ولكن فوجئنا والمعارك في أشدها بصدور توجيهات من الفريق بن عزيز بانسحاب الكتائب العسكرية التي تم التعزيز بها من المنطقتين العسكريتين السادسة والثالثة والمعارك في أشدها ..

 


 

قد يهمك ايضاُ

 

 

 

 

 

 


 

لمتابعتنا على تيليجرام 

 

https://t.me/yemen2saed

 

اتهامات لرئيس هيئة الأركان وقيادة التحالف
ولفت المصدر نفسه إلى تواصله برئيس هيئة الأركان العامة الفريق صغير بن عزيز وحذره من مغبة تجاهل نداء وتحذير المنطقة السابعة من سقوط معسكر ماس وأن بن عزيز رد عليه بقوله ” يسقط ما نعمل له … هذه توجيهات من فوق حتى الرئيس عبدربه “.
وأكد المصدر أنه سينشر تفاصيل ما دار بينه وبين بن عزيز عقب وصوله لما سماه منطقة أمنه على حياته.


ودعا المصدر كافة ضباط المنطقة العسكرية السابعة إلى العمل على الحفاظ على أرواح أفرادهم الغالية وعدم الزج بها في أتون حرب عبثية يتأمر فيها شركاء الشرعية على بعضهم ويضحون بهم بثمن بخس “حد تعبيره” .

وكانت مليشيا الحوثي قد أسقطوا معسكر ماس الاستراتيجي غرب مدينة مأرب كاملا مساء أمس الجمعة .

ويعد معسكر ماس أحد أكبر معسكرات الجيش الوطني ويعد أخر المعسكرات الصامدة ضد التقدم الحوثي من الجهة الشمالية الغربية لمدينة مأرب .

وبسقوطه فإن الحوثيين سينقلون المعارك نحو منطقة الدشوش المطلة على معسكر صحن الجن ومعسكر تداوين من الناحية الغربية .

وبذلك ينقل الحوثيين المعارك الى البوابة الشمالية الغربية لمدينة مأرب .