ورد للتو : جماعة الحوثي تفاجئ "الشرعية والتحالف" بأكبر تحرك دبلوماسي خارجي للترويج لقائمة "إنجازات" بهدف الحصول على اعتراف
الاثنين 26 اكتوبر 2020 الساعة 06:07

حراك دبلوماسي واسع لجماعة الحوثي بخصوص إنجازاتها المرتبطة بالقضاء على تنظيمي القاعدة وداعش وتواصل دولي واسع النطاق

أعلنت جماعة الحوثي عن تحرك دبلوماسي واسع النطاق على المستوى الدولي والمنظمات الدولية والأمم المتحدة ومختلف دول العالم والذي عد أكبر تحرك دبلوماسي لها منذ العام 2015م وحتى الآن ..

 


 

قد يهمك ايضاُ

 

 

 

 

 

 


 

لمتابعتنا على تيليجرام 

 

https://t.me/yemen2saed


وقالت وكالة سبأ التابعة لجماعة الحوثي بصنعاء بأن وزارة خارجية حكومة صنعاء وجهت رسائل إلى المجتمع الدولي حول آخر الإنجازات " وفقا لوصف الوكالة " التي تحققت في مواجهة تنظيمي القاعدة وداعش والعلاقة القائمة بين التنظيمين الإرهابيين ودول التحالف وحكومة الرئيس هادي .


وبينت في تقرير لها بأن وزارة خارجية صنعاء وجهة رسائل إلى أمين عام الأمم المتحدة ومبعوثه الخاص إلى اليمن، ووكيل الأمين العام لمكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب ورئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة ورئيس وأعضاء مجلس الأمن ورئيس لجنة مجلس الأمن المنشأة بالقرارات 1267 (1999) و 1989 (2011) و2253 (2015)، بشأن تنظيم القاعدة وتنظيم داعش، وما يرتبط بهما من أفراد وجماعات ومؤسسات وكيانات، ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، والمقرر الخاص المعني بتعزيز وحماية حقوق الإنسان والحريات الأساسية في سياق مكافحة الإرهاب، وكذا الدول الشقيقة والصديقة لوضعها في صورة آخر الإنجازات التي حققتها قوات الحوثيين وأجهزتها الأمنية بصنعاء في مواجهة تنظيمي القاعدة وداعش في محافظة البيضاء بالإضافة إلى توضيح العلاقة القائمة بين التنظيمين الإرهابيين ودول التحالف .


وأشارت الرسائل وفقا لما أوردته وكالة سبأ التابعة للجماعة في تقرير مطول لها إلى أن العملية العسكرية والأمنية النوعية المشتركة في محافظة البيضاء " حد وصف التقرير " التي تم الإعلان عنها في 18 أغسطس 2020 أدت إلى تحقيق نجاحات تمثلت في تحرير أكثر من ألف كيلو متر مربع كانت تسيطر عليها عناصر تنظيمي القاعدة وداعش، وسقوط المئات من تلك العناصر بين قتيل وأسير ومصاب، من بين القتلى عناصر من جنسيات عربية وأجنبية أغلبهم سعوديون، كما قُتل من تنظيم القاعدة عدة قيادات.

 

وكشفت رسائل الجماعة عن إقامة القاعدة وداعش أكثر من اثني عشر معسكرا وتجمعا لتلك العناصر في نفس المنطقة تم تدميرها ، ومصادرة كمية كبيرة من الأسلحة والعثور على مئات الأحزمة الناسفة والعبوات المتفجرة، ضبط جزء من إرشيف تنظيمي القاعد