ترامب يأمر القوات الأمريكية بقتل وتصفية هذا الحاكم العربي.. شاهد من يكون؟!
الاربعاء 16 سبتمبر 2020 الساعة 02:08

فجَّر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الثلاثاء، مفاجأة من العيار الثقيل عن رغبته في تصفية وقتل رئيس النظام السوري بشار الأسد.

وقال ترامب إنه ناقش اغتيال بشار الأسد، كرد على هجوم كيماوي على المدنيين في سوريا عام 2017، لافتا أن وزير الدفاع آنذاك جيمس ماتيس عارض الخطة..

 


 

قد يهمك ايضاُ

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

لمتابعتنا على تيليجرام 

 

https://t.me/yemen2saed

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها ترامب لقناة “فوكس نيوز” الأمريكية، أذاعتها، الثلاثاء، حيث انتقد فيها ترامب وزير الدفاع السابق جيمس ماتيس.

 

وقال ترامب للقناة الأمريكية إنه فضل اغتيال الأسد، وخطط لذلك لكن ماتيس لم يرد فعل ذلك، مضيفا أن ماتيس كان جنرالا مبالغا في التقدير أكثر مما يستحق.

 

“ترامب” يأمر بقتل هذا الحاكم العربي

تصريح ترامب كان في معرض رده على سؤال عن فقرة مقتبسة من كتاب “الخوف” للصحفي في واشنطن بوست، بوب وودوارد، والتي تقول إن ترامب نادى ماتيس وأبلغه بأنه يريد قتل الأسد بعد الهجوم الكيماوي على المدنيين في 2017 في سوريا.

 

ووفقا لوودوارد، أخبر ماتيس ترامب أنه سيتابع الأمر، لكنه قال بعد ذلك لأحد المساعدين “سنكون أكثر تعقلا”. وفي نهاية المطاف، وضع فريقه خطة لشن غارة جوية على أهداف أمر بها ترامب في النهاية.

 

وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، ذكر أن “ترامب” بعث في مارس برسالة إلى بشار الأسد بشأن مصير الصحفي الأمريكي أوستين تايس الذي اختفى في سوريا عام 2012.

 

وأضاف “بومبيو” حينها: “حاولت حكومة الولايات المتحدة مرارًا التواصل مع المسؤولين السوريين بهدف الكشف عن مصير أوستين، وبعث الرئيس (ترامب) في مارس برسالة خطية إلى بشار الأسد اقترح فيها إقامة حوار مباشر”.

 

وانتقد ترامب، جيمس ماتيس، وقال عنه إنه كان “جنرالا فظيعا” و”قائدا سيئا”، لافتا أنه لم يندم على عدم قتل الأسد.