دقت ساعة الصفر.. توجيهاتٌ طارئة بحسم المعركة وتعزيزات عسكرية كبيرة و72 ساعة متبقية للمليشيات على الاستئصال النهائي .. (تفاصيل)
الخميس 13 أغسطس 2020 الساعة 00:21

وضع المجلسُ الانتقالي، الموالي للإمارات، أمس الثلاثاء، شروطاً جديدة لقاء عودة وفده إلى  طاولة المفاوضات مع هادي في الرياض بالتزامن مع ضغوط سعودية لإعادته.

وكشفت مصادر دبلوماسية، بحسب “الخبر اليمني” عن طلب الانتقالي من السعودية ابقاء قواته في عدن والوضع في سقطرى على حاله..

 


 

قد يهمك ايضاُ

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

لمتابعتنا على تيليجرام 

 

https://t.me/yemen2saed

 

وجاءت شروط الانتقالي مع بدء السعودية ترتيبات من شأنها تحريك المياه الراكدة في الشق العسكري من اتفاق الرياض من خلال الاشراف على انسحاب قوات الانتقالي من عدن بموازاة المسار السياسي في المدينة والمتمثل بتأدية القيادي في المجلس احمد لملس اليمين الدستورية كمحافظ للمدينة.

 

كما يحاول الانتقالي تخفيف المخاوف الاماراتية من  مساعي هادي لإعادة الوضع في سقطرى إلى ما قبل يونيو الماضي حيث تسلمت قوات المجلس الجزيرة  بضوء اخضر سعودي.

 

في السياق، كشف القيادي في “المقاومة الجنوبية” عادل الحسني عن مهلة سعودية لوفد الانتقالي المقيم حاليا في ابوظبي، موضحا بان وفد المجلس سيعود خلال الـ72 ساعة المقبلة.

 

وكانت الامارات نقلت وفد الانتقالي قبيل اجازة عيد الاضحى وسط ترتيبات  لفرض شروط جديدة على هادي القيم “قسرا” في الرياض.