عـــاجل : قناة موالية للشرعية تعلن انسحاب الجيش من مارب وعبده ربه يؤكد والمسيرة تعلن هذا الخبر الهام عن سقوط مارب
الثلاثاء 30 يونيو 2020 الساعة 23:52

أعلن شيخ قبلي بارز من قبائل مراد إنسحاب قوات الجيش الوطني من جبهات مارب وترك امر الدفاع عنها للقبائل .

وقال الشيخ عبده ربه النهمي في مقابلة بقناة بلقيس ان قوات الجيش الوطني انسحب من الجبهات وترك القبائل وحيدة في مواجهة الحوثي ،مشيراً ان رجال القبائل لايتلقون اي دعم من الجيش الوطني ويقاتلون بدعم من التحالف.  شاهد تكملة الخبر في الأسفل   


 

جديد اليمن السعيد

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 

هذا وقد دعت سلطات الحوثيين للنفير والحشد لاقتحام مارب .

 

ونقلت قناة "المسيرة" الحوثية، عن ما يُسمى بمجلس التلاحم القبلي في مأرب- التابع للجماعة- دعوته للنفر العام ضد الشرعية والقبائل المساندة لها في مأرب.

 

ودعا مجلس التلاحم الحوثي بمأرب، المشائخ والوجهاء المواليين له في المحافظة، إلى توحيد الصف والنفير ضد الشرعية، والسيطرة على المحافظة.

 

وقال المجلس، إن الحكومة الشرعية، ارتكبت جريمة بحق آل سبيعان بوادي عبيدة بمحافظة مأرب.

 

وفي وقت سابق، أكدت قيادة القوات المسلحة والأجهزة الأمنية في مأرب، أنها لن تتهاون مع أي محاولات لزعزعة الأمن والاستقرار في المحافظة والمناطق المحررة، وأنها ستضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه المساس بالأمن وإقلاق السكينة العامة.

 

وقالت القوات الحكومية في بيان لها، إن قوات الجيش والأمن مسنودة برجال قبيلة عبيدة بمديرية مأرب الوادي قامت اليوم بالتعامل مع عناصر خارجة عن النظام والقانون كان لها ارتباط مباشر بتنفيذ عمليات إرهابية وتخريبية.

 

وبحسب البيان، فإن نتائج التحقيقات، أثبتت أن تلك العناصر لها ارتباط مباشر بعصابات التخريب ومليشيا الحوثي المتمردة، وسبق وأن تورطت تلك العناصر في أعمال تخريبية وجرائم حرابة والسطو المسلح، واعتراض سيارات وشاحنات التحالف العربي.

 

وأسفرت العملية التي نفذتها الأجهزة الأمنية عن استشهاد اثنين من أفراد الجيش والأمن وقبيلة عبيدة وجرح أربعة، كما أسفرت عن مقتل ثمانية من العناصر التخريبية، وضبط كميات من الأسلحة والمضبوطات الأخرى، والعثور على عدد من الوثائق التي تحتوي على أسماء الجهات والأشخاص المرتبطين بالخلية، بينهم عدد من المتهمين بارتكاب أعمال تخريبية متنوعة.