مؤسسة المورد تقيم ندوة نقاشية في محافظ تعز عن دور النقابات في تطبيع الحياة السياسية
السبت 26 اكتوبر 2019 الساعة 22:38

اليمن السعيد  - تعز 

أقامت مؤسسة المورد صباح اليوم في محافظة تعز ، ندوة نقاشية عن دور النقابات في تطبيع الحياة السياسية في محافظة تعز  برعاية مؤسسة فريدريش إيبرت مكتب اليمن والتي شاركت فيها ثلاث كيانات نقابية هي نقابة المهندسين ونقابة صندوق النظافة والتحسين ونقابة الصيادلة  .  


 

جديد اليمن السعيد

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

وفي بداية الندوة القى الأستاذ محمود قياح - مدير برامج مؤسسة فريدريش إيبرت الألمانية مكتب اليمن، كلمة رحب في مستهلها بكل الحاضرين مشيدا بالحضور المتميز لحضور الندوة النقاشية للكيانات النقابية المشاركة، مستعرضا بنبذة تعريفيه عن تأسيس المؤسسة في المانيا عام 1925 وافتتاحها فروع لها ب110 دولة في العالم والتي تهدف الى نشر المعرفة حول الديمقراطية وحقوق الانسان وخاصة في المناطق التي تشهد فيها الصراع وعدم الاستقرار، وتحفيزها على المشاركة الفاعلة لتمثيلها كيانات ونقابات عمالية قادرة على التأثير والتغيير والمساهمة في بناء الدولة .

واشار قياح انه تم اختيار محافظة تعز لانها بيئة خصبة للكيانات النقابية وثمثل نسبة كبيرة في تواجد الصراع وتعدد الحياة السياسية فيها والذي يجب ان تلعب النقابات دورا هاما بالقيام بواجبها في عودة المؤسسات الحكومية وتفعيلها بشكل صحيح واصلاح الاختلالات القائمة فيها .

عقب ذلك استعرض نقابة المهندسين ونقابة صندوق النظافة والتحسين ونقابة الصيادلة، اوراق عمل مقدمة للندوة تم قرائتها للحاضرين كلا على حدة اوضحوا فيها الركود الذي طال تلك النقابات خلال فترة الحرب والاسباب التي ادت الى عدم قيامها بدورها في ظل الاوضاع الراهنة وماتشهده المحافظة من حرب وعدم استقرار وتشتت النقابات وتفريخها، ونزوح القائمين عليها في عدد من المحافظات بسبب الاوضاع وتوقف انشطتها  .

وقدمت تلك النقابات رؤية شاملة لاعادة تفعيل دورها في ظل عودة المؤسسات والتي تحتاج الى تكاتف الجميع وتوحيد الكيانات النقابي على اسس مهنية بعيدة عن الحزبية والتبعية، لتقوم بدورها بالشكل المطلوب  .

واثرت الندوة النقاشية مداخلات عديدة من قبل الحاضرين والناشطين والاعلامين حول ضرورة استئناف العمل النقابي واهمية التوعية المجتمعية بدور النقابات في اصلاح مؤسسات الدولة والمطالبة بحقوق الموظفين والعمال ودورهم ومشاركتهم في ظل الاوضاع السياسية التي تشهدها المحافظة وفي كل مناحي الحياة  .

كما قدم الحاضرين والمشاركين في الندوة جملة من التوصيات والمقترحات الذي يجب ان تأخذ بعين الاعتبار في ظل الاوضاع الراهنة وما تشهده محافظة تعز من عدم استقرار واستمرار الحرب والصراع فيها وأن تخرج من دائرة صمتها وان لايغيب دورها في تطبيع الحياة السياسية  والمشاركة الفاعلة والمستمرة لتحقيق اهدافها .

كما اوصى المشاركين الى اهمية استعادة حضورها المتفاعل والقوي في كل مؤسسات الدولة واعادة النظر في هيئاتها الادارية الغير فاعلة واستبدالها بقيادات فاعلة ومستقلة وتوحيد كيانها والعمل بشفافية وحياد لمواجهة الاختلالات القائمة وتكثيف دور التوعية المجتمعية بأهمية الكيانات النقابية في استعادة مؤسسات الدولة لما فيه المصلحة العامة .

واثنى جميع المشاركين والحاضرين على دور ودعم مؤسسة فريدريش إيبرت الألمانية للكيانات النقابية والحقوقية خصوصا في المحافظات التي تشهد فيها حالات صراع سياسي وعدم استقرار والتي تعمل على تقوية وتشجيع الكيانات النقابية في مواجهة الظروف الراهنة في تطبيع الحياة السياسية وبناء الدولة  .