تعيين نائب جديد للرئيس بصلاحيات رئاسية كاملة واستبعاد «الجنرال » «علي محسن » واحتفاظ «هادي» بشرعية رمزية ابرز خيارات التسوية الوشيكة بجدة (تفاصيل)
الثلاثاء 20 أغسطس 2019 الساعة 17:31


قالت ثلاثة مصادر يمنية إن رفض الانفصاليين في جنوب اليمن التخلي عن السيطرة على ميناء عدن أدى إلى إرجاء قمة مزمعة في جدة لبحث إعادة تشكيل الحكومة اليمنية ، بحيث تضم انفصاليين وإنهاء الوضع المتوتر.

آخر الاخبار من اليمن السعيد

وكانت السعودية قد دعت لعقد الاجتماع بعد أن سيطرت مليشيات انفصالية في العاشر من أغسطس آب على معسكرات ومؤسسات أخرى تابعة للدولة في المدينة الساحلية الجنوبية التي تمثل المقر المؤقت لحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي المدعومة من السعودية.  


 

جديد اليمن السعيد

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول ومصدر يمني آخر قولهما إن أحد الخيارات التي يجري بحثها يتمثل في نقل صلاحيات رئاسية إلى نائب جديد للرئيس (بدلا عن الفريق علي محسن) ليصبح هادي البالغ من العمر 73 عاما ويقيم في الرياض شخصية رمزية.

وقال مسؤول كبير في الخليج ،وفقا لرويترز ”سيكون من المفيد وجود نائب للرئيس يتمتع بالمسؤولية ويحظى بالتوافق“.

 وأضاف أن من الضروري بقاء هادي للحفاظ على الحكومة المعترف بها دوليا.

وقال مسؤول يمني طلب عدم نشر اسمه ”طُرح اقتراح تشكيل حكومة جديدة والتحالف يؤيده لكن ضم المجلس الانتقالي الجنوبي مرتبط بانسحابه الكامل أولا“.

وقال المسؤول إن هادي، الذي لا يتمتع بقاعدة سلطة شخصية والذي فقد الحظوة لدى الإمارات عضو التحالف منذ فترة طويلة، قد يتم تحييده إذا ما اختير نائب جديد له.